dcsimg
 


كيف نمارس مهمتنا؟

لكي تمارس مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ولايتها الشاملة في مجال حقوق الإنسان، فإنها تعرب عن رأيها جهارا وبشكل موضوعي في وجه انتهاكات حقوق الإنسان على الصعيد العالمي. وتوفر المفوضية منتدى لتحديد التحديات التي تواجها حقق الإنسان في الوقت الحاضر وإلقاء الضوء عليها ووضع الاستجابات لها، وتعمل كحلقات اتصال رئيسية في منظومة الأمم المتحدة لأنشطة البحوث والتثقيف والإعلام الجماهيري والمناصرة في مجال حقوق الإنسان.

طريقة العمل

تركز طريقة عمل المفوضية السامية لحقوق الإنسان على ثلاثة أبعاد رئيسية: وضع المعايير، والرصد، والتنفيذ على أرض الواقع. ونفعل ذلك بواسطة تقديم أفضل خبراتنا والدعم الموضوعي والمكتبي لمختلف هيئات حقوق الإنسان في الأمم المتحدة فيما تمارس واجباتها في مجالات وضع المعايير والرصد. ونحاول كفالة العمل على تنفيذ تلك المعايير الدولية لحقوق الإنسان على أرض الواقع من خلال انخراط قطري أكبر ومن خلال وجودنا في الميدان.

الشراكات

ونتعاون، بموجب دورنا القيادي في مجال حقوق الإنسان ومهمتنا الهامة في تعميم مراعاة حقوق الإنسان في منظومة الأمم المتحدة، مع الحكومات والمجتمع المدني ومؤسسات حقوق الإنسان الوطنية وكيانات الأمم المتحدة الأخرى والمنظمات الدولية والقطاع الخاص وغيرها فيما تبذله من جهود للنهوض بحقوق الإنسان وحمايتها.

فريق الرصد في أوغانداالموارد

وكيما ننفذ ولايتنا الشاملة فإننا نشُغل أكثر من 1131 موظف (كان آخر تحديث للعدد في 2012)، يتركزون في جنيف ونيويورك وفي 12 مكتبا قطريا و 13 مكتبا إقليميا في مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك قوة عمل تتكون من زهاء 235 مسؤولا دوليا في مجال حقوق الإنسان يخدمون بعثات السلم التابعة للأمم المتحدة. ونحصل على تمويلنا من الميزانية العادية للأمم المتحدة ومن مساهمات طوعية من الدول الأعضاء والمنظمات الحكومية الدولية والمؤسسات الخيرية ومن الأفراد.