dcsimg


الهجرة وحقوق الإنسان

 

الأشخاص المرتحلون

العمال المهاجرين الاعشاب حقل الريحان في ولاية إيلينوي، الولايات المتحدة © KEYSTONE/LANDOV/ANTONIO PEREZيعيش الآن أشخاص، يُقدر عددهم ب 214 مليون شخص، خارج بلدان منشئهم ، وقد نزح كثيرون منهم لعدة أسباب يتسم فيها البحث عن حماية والبحث عن فرصة بترابطهما معاً ترابطاً لا ينفصم.

والهجرة تؤثر على كل منطقة في العالم، وبلدان كثيرة الآن هي بلدان منشأ وبلدان عبور وبلدان مقصد في آن واحد. وتتنقل أعداد كبيرة من المهاجرين اليوم بين البلدان النامية، وقد انتقل نحو 40 في المائة من مجموع السكان المهاجرين في العالم إلى بلد مجاور داخل منطقة منشئهم.

وكثيراً ما يشتغل المهاجرون في أعمال قذرة وخطيرة ومهينة. وفي حين أن الهجرة بالنسبة للبعض تجربة إيجابية وتمكينية، فإن كثيرين جداً من المهاجرين يُضطرون إلى تكبد انتهاكات حقوق الإنسان والتمييز والاستغلال.

إسهامات المهاجرين

يسهم المهاجرون، مع ذلك، في النمو الاقتصادي والتنمية البشرية في البلدان الأصلية والبلدان المضيفة على السواء ويثرون المجتمعات من خلال التنوع الثقافي وتعزيز التفاهم والاحترام فيما بين الشعوب والثقافات والمجتمعات. والهجرة أيضاً وسيلة مهمة تتيح للمهاجرين وأسرهم تحسين أحوالهم المعيشية وإعمال حقوق الإنسان الخاصة بهم.

والمفوضة السامية لحقوق الإنسان، نافي بيلاي، جعلت تعزيز وحماية حقوق الإنسان لجميع المهاجرين أولوية من أولويات عمل مفوضيتها (المفوضية السامية لحقوق الإنسان). وهي تقول إن "حماية المهاجرين تشكل تحدياً ملحاً ومتنامياً في مجال حقوق الإنسان. والحكومات عليها التزامات بضمان ألا يكون للعنف القائم على كره الأجانب والعنصرية وما يرتبط بذلك من تعصب ضد المهاجرين ومجتمعاتهم المحلية مكان في مجتمعاتها".

وانتهاكات حقوق الإنسان ضد المهاجرين، بما في ذلك حرمانهم من الحصول على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية الأساسية مثل الحق في التعليم أو الحق في الصحة، كثيراً ما تكون وثيقة الارتباط بقوانين وممارسات تمييزية، وبمواقف تغرض وكره أجانب راسخة ضد المهاجرين.

نهج قائم على حقوق الإنسان في التعامل مع مسألة الهجرة

من شأن اتباع نهج قائم على حقوق الإنسان في التعامل مع مسألة الهجرة أن يضع المهاجر في صميم سياسات الهجرة وإدارتها، وأن يولي اهتماماً خاصاً لوضع مجموعات المهاجرين المهمشة والمحرومة. وسيكفل هذا النهج أيضاً إدراج المهاجرين في خطط العمل والاستراتيجيات الوطنية ذات الصلة، مثل الخطط المتعلقة بتوفير السكن الحكومي أو الاستراتيجيات الوطنية لمكافحة العنصرية وكره الأجانب.

وقد كانت آليات حقوق الإنسان، مثل المقرر الخاص المعني بحقوق الإنسان للمهاجرين واللجنة المعنية بالعمال المهاجرين، واضحة في فولها إن البلدان، على الرغم من أن لها حق سيادي في تحديد شروط الدخول إلى أراضيها والبقاء فيها، عليها أيضاً التزام باحترام وحماية وإعمال حقوق الإنسان لجميع الأشخاص الموجودين ضمن حدود ولايتها القضائية ، بغض النظر عن جنسيتهم أو أصلهم وبغض النظر عن وضعهم كمهاجرين.

أبرز الأخبار

اليوم الدولي للمهاجرين
كيف تنظرون المهاجرين؟

اليوم الدولي للمهاجرين 2013

تحقق من سلسلة من الرسوم صممت لتحدي الخرافات وتشجيع التصور العام الإيجابية للهجرة

الهجرة وحقوق الإنسان: تحسين الحكم القائم على حقوق الإنسان، الهجرة الدولية
E | F | S

الهجرة وحقوق الإنسان: تحسين الحكم القائم على حقوق الإنسان، الهجرة الدولية - A/68/292
A l C l E l F l R l S PDF

الهجرة الدولية والصحة وحقوق الإنسان ومفوضية حقوق الإنسان ومنظمة الصحة العالمية، المنظمة الدولية للهجرة 2013
E l F l S PDF