Header image for news printout

إحاطة إعلاميّة بشأن اليمن

المتحدّثة الرسميّة باسم مفوّضة الأمم المتّحدة السامية لحقوق الإنسان:  رافينا شمداسانيّ
المكان: جنيف
الزمان: 12 تمّوز/ يوليو 2019
الموضوع: اليمن

اليمن

نعرب عن قلقنا البالغ حيال فرض المحكمة الجنائيّة المتخصّصة الابتدائيّة التابعة للسلطات القائمة بحكم الواقع في صنعاء يوم الثلاثاء، عقوبة الإعدام على 30 شخصًا، معظمهم من الأكاديميّين والطلاب والسياسيّين المنتسبين إلى حزب الإصلاح الذي ينتقد الحوثيّين.

وقد تلقّت المفوضيّة السامية لحقوق الإنسان معلومات موثوقة تشير إلى أنّ العديد من المُدانين تعرّضوا للاعتقال التعسفيّ أو غير القانونيّ، وللتعذيب وغيره من أشكال سوء المعاملة خلال الاحتجاز. وقد ألقت القبض عليهم القوّات واللجان الشعبيّة التابعة للحوثيّين في أوقات مختلفة من العام 2016، ثمّ وجِّهَت إليهم الاتّهامات في نيسان /أبريل 2017 بمشاركتهم المزعومة في جماعة مسلّحة منظّمة تنوي ارتكاب أعمال إجراميّة ضد أفراد الأمن واللجان الشعبيّة التابعة للحوثيّين، مثل القصف والاغتيال في صنعاء، وتوفير المعلومات للمعتدين، والتأثير على السلام والأمن الاجتماعيّ في اليمن.

ندرك أنّه سيتمّ استئناف هذه الإدانات والأحكام، ونحثّ محكمة الاستئناف على أن تأخذ في الاعتبار الادعاءات الخطيرة المتعلّقة بالتعذيب وغيره من أشكال سوء المعاملة، وبانتهاكات المحاكمة العادلة وأصول المحاكمة القانونيّة. كما يجب رفض أيّ اتّهامات دوافعها سياسيّة، والامتثال بشكل كامل للمعايير الدوليّة للمحاكمات العادلة.

فالأمم المتّحدة تعارض استخدام عقوبة الإعدام في جميع الظروف.

انتهى

للحصول على مزيد من المعلومات ولطلبات وسائل الإعلام، الرجاء الاتصال بــ:  رافينا شامداساني (+41 22 917 91 69 / rshamdasani@ohchr.org)