شراكة جديدة بين المفوضية السامية لحقوق الإنسان ومؤسسة ويكيميديا


في مؤتمر ويكيمانيا لعام 2019 الذي انعقد في ستوكهولم، أكد لوران سوفور، مدير العلاقات الخارجية في مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان قائلاً "كي تطالب بحقوقك، عليك أن تعرف حقوقك". وفي اليوم الافتتاحي للمؤتمر، أعلنت المفوضية السامية ومؤسسة ويكيميديا عن شراكة مبتكرة في ما بينهما بهدف تحسين جودة وكمية المحتوى على ويكيبيديا، التي تشكل الموسوعة العامة الأوسع نطاقاً والأكثر رواجاً عبر الإنترنت.

(الكل يبتسم! (من اليسار إلى اليمين) خورخيه فارغاس، كبير المديرين المسؤول عن الشراكات في مؤسسة ويكيميديا، ولوران سوفور، مدير العلاقات الخارجية في المفوضية السامية لحقوق الإنسان، وكاترين مازر، الرئيسة التنفيذية لمؤسسة ويكيميديا، وآنا توريس، المديرة التنفيذية لمؤسسة ويكيميديا الأرجنتين)

وتأتي الشراكة في وقت تتعرض فيه حقوق الإنسان لردود فعل عنيفة وتبرز مخاوف عميقة بشأن حملات مضللة في الفضاء الرقمي. وقال سوفور "مع ويكيبيديا، نحن مصممون على تعزيز التوعية بشأن حقوق الإنسان من خلال التشديد على إنشاء محتوى متعدد اللغات عالمي ومحلي يؤكد على الحقوق من أجل الجميع، أينما كانوا. نريد أن نساعد الناس كي يعرفوا حقوقهم ويطالبوا بها ويشاركوا في عمليات عامة ضرورية من أجل تحقيق تغيير حقيقي وإيجابي. وهذا الأمر أساسي من أجل تحقيق أهداف خطة التنمية المستدامة لعام 2030". من جهتها، قالت كاثرين مازر، الرئيسة التنفيذية لمؤسسة ويكيميديا "في ويكيميديا، نؤمن أن الوصول إلى المعرفة هو حق أساسي. ويشتمل هذا الحق على عدد من الحقوق الأخرى، بما في ذلك الحق في المعلومات، والحق في حرية التعبير، والحق في الخصوصية". أضافت "أجريت أخيراً بحثاً في موسوعة ويكيبيديا بنسختها الإنكليزية وقد احتل إعلان حقوق الإنسان المرتبة الأولى كالمقالة الأكثر بحثاً عنها بين مجموعة القوانين. وهذا الأمر مؤثر جداً عندما تفكر بأهمية ما يعنيه السعي إلى المعلومات بالنسبة إلى العالم".

ويمكن للمعلومات بشأن حقوق الإنسان عبر الإنترنت أن تتباين بين اللغات بشكل ملحوظ. وفي الشهر الماضي، نجح مشروع رائد بالتعاون مع ويكيميديا الأرجنيتن في طرح هذا الوضع في "ماراثون تحريري" (إديتاثون وفق المصطلح المستخدم في ويكيبيديا)، وهو حدث منظم يلتقي فيه المحررون من أجل تحرير موضوع أو نوع محدد من المحتوى وتحسينه. وبهذه المناسبة، تمَّ إنشاء وتحديث 19 مقالة متوفرة على ويكيبيديا بنسختها الإسبانية، مع التركيز على التنوع الجنساني والجنسي.

وكجزء من الشراكة، من المرتقب أن يتم الاشتراك في استضافة ماراثونات تحريرية بشأن مواضيع مهمة في مجال حقوق الإنسان حول العالم، على أن تجمع المساهمين والمجتمعات المحلية معاً. وستشكل الحملات العالمية المتعلقة بتواريخ دولية مهمة، مثل اليوم الدولي للقضاء على التمييز العنصري (21 آذار/مارس) ويوم حقوق الإنسان (10 كانون الأول/ديسمبر)، فرصاً رئيسية من أجل حشد مجتمع ويكيميديا لبناء محتوى جديد عبر اللغات، يسلط الضوء على السياقات المحلية.

وقال سوفور "نحن ممتنون لمجتمع ويكيميديا لدفاعه عن حقوق الإنسان في حيز الإنترنت، وذلك من خلال المساعدة على تعزيز الوصول إلى المعلومات والتعليم في مجال حقوق الإنسان، بلغاته الخاصة. وهذه إحدى أفضل الطرق لاتخاذ إجراءات من أجل تشجيع السلام ومناهضة التمييز ودعم العدالة".

29 آب/أغسطس 2019


أنظر أيضاً