Skip to main content

بيانات صحفية المفوضية السامية لحقوق الإنسان

بيلاي تشعر بالانشغال بشأن صحة المحتجزين الفلسطينيين

بيلاي تشعر بالانشغال بشأن صحة المحتجزين الفلسطينيين

13 شباط/فبراير 2013

جنيف (13 شباط/ فبراير 2013)- أعربت نافي بيلاي مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان يوم الأربعاء عن انشغالها في أعقاب ورود تقارير عن التدهور السريع في الظروف الصحية لثلاثة محتجزين فلسطينيين مضربين عن الطعام ومعتقلين في الوقت الراهن في مكان احتجاز اسرائيلي.

وكان طارق قاعدان وجعفر عزالدين قد أضربا عن الطعام لمدة 78 يوما للاحتجاج ضد الحجز الإداري الذي تفرضه عليهما إسرائيل، في حين أن سامر الصاوي مضرب جزئيا عن الطعام لأكثر من 200 يوم.

وقالت بيلاي" إنني منشغلة بشأن الظروف الصحية لهؤلاء المحتجزين الفلسطينيين الثلاثة المضربين عن الطعام".

وكررت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان الإعراب عن إنشغالها بشأن استخدام اسرائيل للاحتجاز الإداري. وقالت المفوضة السامية "يجب توجيه الاتهام للأشخاص المحتجزين وتقديمهم للمحاكمة بضمانات قضائية وفقا للمعايير الدولية أو إطلاق سراحهم على الفور."

النهاية

للاطلاع على المزيد من المعلومات أو بشأن طلبات وسائط الإعلام، يرجى الاتصال مع سيسيل بولاي:‎ + 41 22 917 9310 / [email protected]

حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، تابعون على وسائط الإعلام الاجتماعية:
Facebook: https://www.facebook.com/unitednationshumanrights
Twitter: http://twitter.com/UNrightswire
Google+ gplus.to/unitednationshumanrights
YouTube: http://www.youtube.com/UNOHCHR
Storify: http://storify.com/UNrightswire

راجع مؤشر الإعلان العالمي لحقوق الإنسان: http://uhri.ohchr.org/ar

الصفحة متوفرة باللغة: