Skip to main content

مساهمة اللجنة في المنتدى السياسي الرفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة

اللجنة المعنية بالقضاء على التمييز ضد المرأة

تمّ إنشاء منتدى الأمم المتّحدة السياسي الرفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة في العام 2012 بموجب الوثيقة الختامية لمؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة (ريو+20)، "المستقبل الذي نصبو إليه". ويجتمع المنتدى سنويًا تحت رعاية المجلس الاقتصادي والاجتماعي لمدة ثمانية أيام، بما في ذلك الجزء الوزاري لمدة ثلاثة أيام وكل أربع سنوات على مستوى رؤساء الدول والحكومات تحت رعاية الجمعية العامة لمدة يومين.

تُعتبر اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة الإطار القانوني الأساسي لتقييم التمييز المُمارَس ضد النساء والفتيات، لأنها توفر معايير حازمة بشأن المساواة وعدم التمييز لجميع النساء في جميع المجالات. كما توفر مقاييس معيارية مهمة ترتبط ارتباطًا جوهريًا بخطة التنمية المستدامة لعام 2030، على غرار تلك المتعلقة بعدم التمييز والمشاركة السياسية والتعليم والصحة والغذاء والسكن وحرية التعبير وحرية التجمع.

تولي اللجنة المعنية بالقضاء على التمييز ضد المرأة اهتمامًا بالغًا للتقدم الذي أحرزته الدول الأطراف في الاتفاقية، على مستوى تنفيذ الغاية 5.1 من أهداف التنمية المستدامة (القضاء على جميع أشكال التمييز ضد النساء والفتيات في كل مكان) ومؤشرها 5.1.1 (ما إذا كانت ثمة أطر قانونية قائمة أم لا، من أجل تعزيز وإنفاذ ورصد المساواة وعدم التمييز على أساس الجنس).كما تهدف إلى أخذ نتائج الاستعراضات القطرية للمنتدى السياسي الرفيع المستوى في الاعتبار عند التحضير للحوار مع الدول الأطراف في اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة.

منذ العام 2016، ساهمت اللجنة بصورة منتظمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة لعام 2030، عبر الردّ على الدعوة لتقديم المساهمات التي أطلقها المنتدى السياسي الرفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة. المساهمات متوفّرة هنا.

الصفحة متوفرة باللغة: