Skip to main content

مشاركة الأطفال في عمل اللجنة

لجنة حقوق الطفل

يتمتّع الأطفال بالحق في التعبير بحرية عن آرائهم في جميع المسائل والقرارات التي تمسّهم، وفي أن تؤخذ هذه الآراء في الاعتبار على جميع مستويات المجتمع. إنه حق يتمتّع به كل طفل من دون أيّ استثناء. وهذا ما تفصّله اتّفاقيّة حقوق الطفل CRC/C/GC/12.

تقدر اللجنة مساهمة الأطفال في عملها، وتؤكد أن آرائهم وتوصياتهم تشكّل جزءًا لا يتجزأ من عملها. فمشاركة الأطفال تمكّن اللجنة من إدراك حقوق الأطفال في مجتمعاتهم وبلدانهم بصورة أفضل، ومن مراعاة منظور الأطفال بشأن القضايا التي تؤثر عليهم بشكل مباشر. ويهدف إجراء حماية الطفل الذي اعتمدته اللجنة إلى توفير بيئة آمنة وصديقة للأطفال الذين تتفاعل معهم.

أساليب المشاركة

ترحب اللجنة بمشاركة الأطفال في جوانب عملها التالية:

  1. عملية تقديم الدول الأطراف تقاريرها بشأن تنفيذ الاتفاقية وبروتوكولَيْها الاختياريين
    بإمكان الأطفال أن يساهموا في استعراض اللجنة تقارير الدول الأطراف من خلال تقديم المعلومات والعروض الشفهية خلال اجتماعات الفريق العامل لما قبل الدورة. وبإمكانهم أيضًا المشاركة في اجتماعات خاصة مع أعضاء اللجنة ومراقبة دوراتها العامة. للمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع على أساليب عمل اللجنة بشأن مشاركة الأطفال في عملية تقديم التقارير وعلى موقع شبكة حقوق الطفل الإلكتروني.
  2. أيام المناقشة العامة
    يتم تشجيع الأطفال على تقديم تقاريرهم بشأن مواضيع المناقشة، وعلى المشاركة في تصميم أيام المناقشة والتخطيط لها، وحضور أيام المناقشة العامة والأحداث الجانبية ذات الصلة، والاجتماع مع أعضاء اللجنة، وتنظيم أنشطة لمتابعة أيام المناقشة العامة والمشاركة فيها. للمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع على أساليب عمل اللجنة بشأن مشاركة الأطفال في أيام المناقشة العامة.
  3. إعداد التعليقات العامة
    تتشاور اللجنة مع الأطفال أثناء عملية صياغة تعليقاتها العامة، وذلك من خلال عقد مشاورات معهم وتنظيم دراسات استقصائية عبر الإنترنت لجمع آرائهم حول مواضيع التعليقات العامة، على سبيل المثال لا الحصر.
  4. الأحداث التذكارية والزيارات القطرية وغيرها من الأحداث الأخرى
    تُشرك اللجنة الأطفال في مختلف الأحداث بما في ذلك في الذكرى السنوية لاعتماد اتفاقية حقوق الطفل. فعلى سبيل المثال، أجرت اللجنة في العام 2014، ضمن إطار احتفالاتها بالذكرى السنوية الـ25 لاعتماد الاتفاقية مناقشات عبر الإنترنت مع أطفال من 14 دولة عبر استخدام Google+ Hangout، وجمعت قصصًا قصيرة وأشعارًا وصورًا ومقاطع فيديو أنتجها الأطفال وتناولت الاتفاقية.

معلومات للأطفال بشأن عمل اللجنة على الصفحة الإلكترونية المناسبة للأطفال.

الصفحة متوفرة باللغة: